27 July، 2017

أخر الأخبار

قتلى من القاعدة في غارات أميركية في البيضاء ومأرب جنوب اليمن

 

شنت طائرات أميركية من دون طيار ومقاتلات نوع أباتشي، فجر الثلاثاء، عدة غارات على مناطق في محافظة البيضاء ومحافظة مأرب، استهدفت عناصر يعتقد إنها من تنظيم القاعدة.

وذكرت مصادر محلية أن طائرات أميركية من دون طيار شنت حوالي الساعة الثالثة من فجر الثلاثاء غارات على منطقة البديع آل عواض بمحافظة البيضاء تلتها غارات لمقاتلات نوع أباتشي.

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أن القوات الأميركية شنّت غارة على قاعدة لتنظيم القاعدة في اليمن أدّت إلى مقتل سبعة مسلحين.

وشُنّت الغارة في محافظة مأرب في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء بالتوقيت المحلي. وقالت القيادة العسكرية الأميركية في الشرق الاوسط في بيان إن “القوات الأميركية قتلت خلال هذه العملية سبعة من مقاتلي القاعدة في شبه الجزيرة العربية مستخدمة اسلحة نارية صغيرة وضربات جوية محددة”.

وبالتزامن مع ذلك، قصفت طائرات أميركية من دون طيار مناطق قبائل الأثيل والعذلان منطقة “الخثلة” بمديرية الجوبة التابعة لمحافظة مأرب، ثم تلتها غارات مكثفة لمقاتلات نوع أباتشي، ما أدى إلى احتراق بعض المنازل .

من جهة أخرى، دارت مواجهات ليلية عنيفة بين القوات الشرعية و ميليشيا الحوثي و صالح في عدة جبهات  شمالي وغربي مدينة  تعز.

وتركزت الاشتباكات في محيط موقع الدفاع والزنوج وغراب وشمال شرق اللواء 35 وسط قصف عنيف و سماع دوي انفجارات.

وقصفت قوات الحوثي وصالح بشكل عنيف مواقع القوات الشرعية في الدفاع الجوي واللواء 35 وجبل هان وشارع 30 والاحياء المحيطة بالدفاع الجوي.

ودوت انفجارات عنيفة في أرجاء مختلفة من هذه المناطق وأرجاء المدينة.

يأتي ذلك بعد أن شهدت الجهة الشرقية من مدينة تعز مواجهات بين ميليشيا الحوثي وصالح مع القوات الشرعية، خاصة بالقرب من اسوار القصر الجمهوري.

وذكرت مصادر عسكرية أن 10 من الانقلابيين لقوا مصرعهم وأصيب آخرون ي مواجهات مع القوات الشرعية شرقي مدينة تعز.

كما قتل 3 من أفراد القوات الحكومية وأصيب 11آخرين  في مواجهات بمحيط القصر الجمهوري  والمواقع الأخرى شرقي المدينة.

وقالت المصادر إن أفراد القوات الشرعية شنوا هجوما على مواقع المتمردين وسيطروا على عدد من المباني التي كان يتحصن بها قناصة من الحوثيين وقوات صالح، والتي تطل على القصر الجمهوري، وكانت تعيق تقدم القوات الشرعية.

وأضافت المصادر أن عددا من المتمردين قتلوا في قصف مدفعي للقوات الشرعية استهدف موقعهم في نوبات القصر الجمهوري و مواقع أخرى مجاورة. وأكدت المصادر سيطرة القوات الشرعية على عدد من الأسلحة والذخائر. واستمرت المواجهات خلال الليل بالتزامن مع سماع قصف وانفجارات.

إذ صعد الحوثيون وقوات صالح من قصفهم على مواقع القوات الشرعية والأحياء السكنية شرقي ووسط وجنوبي مدينة تعز باستخدام  مدافع الهاون والدبابات.

وطال القصف أحياء الجمهوري والقاهرة وثعبات وصالة و شارع 26 سبتمبر. وأسفر القصف عن مقتل مدني وإصابة 17 آخرين، بينهم ثلاثة مدنيين أصيبوا في قذيفة سقطت أمام بوابة مستشفى الجمهوري. وتواصل القصف خلال ساعات الليل بشكل متقطع.

وشنت مقاتلات التحالف غارات ليلية استهدفت مواقع وأهداف المتمردين في منطقة البرح بمديرية مقبنة وشمالي مديرية المخا غربي تعز.

تعز وحالات الكوليرا

فيما أعلن مكتب الصحة بتعز ارتفاع عدد الحالات المؤكد إصابتها بمرض الكوليرا إلى 72 حالة ، وسط تزايدت عدد الحالات التي تعاني من الإسهال الحاد والواصلة إلى المستشفيات. كما ارتفعت حالات الإصابة بالكوليرا في ريف تعز.

إذ وصل عدد الحالات في شرعب الرونة إلى 74 حالة، وسط نقص في الأدوية ومراكز استقبال ورقود الحالات المصابة.

وفي جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء، تواصلت المواجهات والقصف المتبادل بين القوات الشرعية والمتمردين فيما أعلنت القوات الشرعية عن تحرير مواقع استراتيجية في المنطقة.

وقالت مصادر ميدانية إن وتيرة المعارك اشتدت خلال ساعات الليل. وكانت مصادر عسكرية حكومية أعلنت عن تمكن قواتها من تحرير جبال المغابر والغضاريف والمعين والصافح غربي منطقة بني بارق في نهم، بعد مواجهات عنيفة مع الانقلابيين وقصف لمقاتلات التحالف اسفرت عن سقوط  أكثر من 15 قتيلا من الحوثيين وقوات صالح.

وأشارت المصادر إلى أن مقاتلات التحالف دمرت مدرعتين وثلاث مركبات بمن عليها من أفراد وعتاد.