25 July، 2017

الصحة العالمية تعلن إرتفاع ضحايا الكوليرا في اليمن إلى 473 شخصا خلال شهر

 

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الأحد، ارتفاع ضحايا الكوليرا في اليمن، إلى 473 حالة وفاة، وذلك بعد شهر من تفشي الوباء.

وقالت المظمة، في تقرير، حصلت عليه الأناضول، إنه تم تسجيل أكثر من 52 ألف حالة اشتباه إصابة بالمرض، منذ عودة الوباء في 27 /إبريل الماضي، وحتى الأحد، توفى منهم 473 شخصاً.

وأشار التقرير إلى تسجبل أكثر من 13 ألف حالة اشتباه بالمرض، خلال اليومين الماضيين فقط، في 19 محافظة يمنية.

وكانت آخر الأرقام المسجلة اليومين الماضيين، تشير إلى وفاة 420 شخصاً، بالإضافة إلى 42 ألف حالة اشتباه إصابة.

وأرسلت منظمات دولية، وعلى رأسها الصحة العالمية، يونيسف، والصليب الأحمر، شحنات مستلزمات طبية إلى اليمن، مع عجز السلطات الصحية المحلية عن مواجهة الوباء، وإعلان الحوثيين العاصمة صنعاء منطقة “منكوبة” صحياً وبيئياً.

كما قامت هيئات إغاثية خليجية ، بينها “مركز الملك سلمان للإغاثة”، الهلال الأحمر الإماراتي، والقطري بإرسال مساعدات طبية إلى اليمن خلال الأيام الماضية.

و”الكوليرا” مرض يسبب إسهالاً حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض، خلال ساعات، إذا لم يخضع للعلاج، ويتعرّض الأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات بشكل خاص، لخطر الإصابة بالمرض.

ووفق منظمة الصحة العالمية، يمكن علاج “الكوليرا” بنجاح من خلال محلول لمعالجة الجفاف يتناوله المريض بالفم، وتحتاج الحالات الحرجة لعلاج سريع بسوائل وريدية ومضادات حيوية.