21 September، 2017

محافظ شبوة يعقد أول اجتماع بالسلطات بعد يوم من محاولة منعه دخول مبنى المحافظة

عقد محافظ محافظة شبوة (جنوب شرق اليمن) المُعين مؤخراً، العميد علي راشد الحارثي اليوم الأحد، اجتماعا موسعاً بالسلطات المحلية في مبنى الإدارة المحلية بمدينة عتق، مركز المحافظة.

وجرى عقد الاجتماع بعد يوم من توتر أمني كاد أن يتطور إلى اشتباكات مسلحة بين السلطة المحلية ممثلة في المحافظ المعين مؤخراً وقيادة محور عتق من جهة، ومجاميع من أنصار الحراك الجنوبي من جهة أخرى.

وكان فصيل من الحراك رفض إقالة محافظ المحافظة السابق أحمد لملس، وتسليم مبنى السلطة المحلية ومبنى سكن محافظ المحافظة، بعد أيام من قرارات رئاسية قضت بإقالة لملس مع محافظي حضرموت وسقطرى.

وقال مصدر حكومي لـ«المصدر أونلاين»، إن الحارثي عقد الاجتماع، رغم التوتر الأمني.

وأضاف «في الاجتماع شدد المحافظ الحارثي على التفاني في خدمة المحافظة وتقديم المصلحة العامة على كل المصالح الشخصية، كما وجه شكره للحكومة الشرعية، ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية على نيل الثقة التي أُتيحت له».

في السياق، يرفض محافظ المحافظة المقال أحمد لملس تسليم منزل المحافظة، المُعد لسكن أي محافظ يتم تعيينه للمحافظة.

وقال المصدر إن لملس لم يسلم المبنى حتى لحظة كتابة الخبر، رغم الجهود التي قادها وكيل أول المحافظة محمد صالح عديو أمس السبت لاحتواء الأزمة.