25 July، 2017

اجتماع برئاسة فتح يناقش خطط الإغاثة للفترة من يوليو وحتى ديسمبر القادم

ناقش اجتماع موسع برئاسة وزير الادارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح الوضع الاغاثي وسير عملية الاغاثة خلال الفترة الماضية اضافة الى مناقشة خطط الهيئات الاغاثية للفترة من يوليو وحتى ديسمبر2017م.

الاجتماع الذي ضم الهيئات المانحة من دول مجلس التعاون الخليجي المنضوية تحت مكتب تنسيق المساعدات الخليجية بحضور وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتورة ابتهاج الكمال ووزير الصحة العام والسكان الدكتور ناصر باعوم ووزير التربية والتعليم عبدالله لملس ، ناقش اليات التنسيق والتعاون مع اللجنة العليا للأغاثة والهيئات المانحة من دول المجلس.

ونوه فتح بدور دول المجلس في تقديم الدعم الاغاثي والانساني لليمن في هذه الفترة الحرجة والتي اثمرت في تحسين الوضع الانساني.

واكد ان اللجنة العليا للاغاثة تعمل بكل جهد للتنسيق وايصال المساعدات الى كافة المحافظات اليمنية.. مجددا تقدير الحكومة اليمنية لدول مجلس التعاون الخليجي في تقديم الدعم الاغاثي والانساني ووقوفهم الى جانب اليمن في المجالات كافة.

واكد فتح ان اللجنة العليا للاغاثة تولي القطاع الصحي اهتماما كبيرا في هذه المرحلة خصوصا مع تفشي وباء الكوليرا.. مثمنا دور المملكة العربية السعودية ودول المجلس في تقديم الدعم السريع والعاجل لمكافحة الوباء.