25 July، 2017

الارياني : يدعو الى توحيد الخطاب الاعلامي العربي لمواجهة الارهاب

قال وزير الاعلام معمر الارياني “لقد سعى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية حثيثاً الى جمع كافة الاطراف اليمنية الى مائدة الحوار، حرصاً على جمع كلمة اليمنيين وتوحيد مواقفهم وحل جميع المشاكل المتراكمة”.
واضاف وزير الاعلام في كلمته في افتتاح
اعمال اجتماع مجلس وزراء الإعلام العرب في دورته العادية الـ48 التي عقدت اليوم بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة ” لقد ذهب الجميع الى مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي افضى الى تبني مسودة دستور جديد ومشروع الدولة الاتحادية القائمة على نظام الاقاليم والتي حُددت ستة اقاليم، غير اننا فوجئنا بالانقلاب على تلك المخرجات التي توافق عليها كل ابناء الوطن واجتياح المحافظات، من قبل المليشيات الانقلابية المسلحة”.
واكد الارياني على انه من الاهمية الاستفادة من واقع الاعلام اليوم وذلك في ظل التطورات التقنية الهائلة والمتسارعة التي تحتم علينا ان نستغله في توضيح الصورة الحقيقية للمواطن العربي وقيمه واخلاقه، بعيداً عن الصورة النمطية التي رُسمت عنه طوال العقود الماضية، إضافه الى توجيه وسائل ووسائط الاعلام باتجاه تحصين شبابنا من الافكار المتطرفة.
واشار وزير الاعلام الى اننا نجتمع اليوم ومنطقتنا العربية تشهد تطورات متعددة، واليمن جزء من هذه التطورات واحد أهم القضايا والملفات الرئيسية. موضحا الى ان اليمنيين اليوم يخوضون نضالاً للعام الثالث على التوالي من اجل إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة، بعد ان سيطر الانقلابيون على العاصمة صنعاء ومعظم المحافظات اليمنية، قبل ان تتمكن قوات الشرعية وبدعم كبير من التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية وكل الاشقاء في التحالف العربي، حيث تم استعادة معظم المحافظات والمناطق حتى باتت الحكومة الشرعية تسيطر على اكثر من 80‎%‎ من الاراضي اليمنية.

ودعا الوزير الارياني الى توحيد الخطاب الاعلامي للدول العربية وتوحيد الجهود لمواجهة ظاهرة الارهاب بكل وسائله والوانه عبر وسائل ووسائط الاعلام، موضحا الى ان الارهاب اليوم يستهدفنا أكثر من غيرنا، فكل نتائجه الوخيمه ندفع ثمنها اقتصاديا وسياسياً اجتماعياً وامنياً، مشيداً بالمواقف الحازمة لمحاربة الارهاب الذي طالتنا اثاره، واكتوينا بنيرانه.
وجدد وزير الاعلام تاييد اليمن لكافة الخطوات التي اتخذتها دول المنطقة لمحاربة الارهاب والتطرف وتجفيف منابع تمويله ودعمه، مشيدا بالخطوات التي قامت بها المملكة العربية السعودية بقيادة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في اتجاه محاربة الارهاب والتطرف والجهود القيمة والكبيرة من خلال انشاء التحالف الاسلامي لمكافحة الارهاب.
وذكر وزير الاعلام المجتمعون بضرورة التاكيد على مركزية قضيتنا العربية وهي قضية فلسطين، ولا يمكن ننساها او نتجاهلها، ووجوب التذكير بها والتفاعل معها اعلامياً وان تكون جزء اصيلاً من ميثاق الشرف الاعلامي.
وجدد وزير الاعلام معمر الارياني في ختام كلمته على اهمية تفعيل عمل ميثاق شرف اعلامي ويكون بند مكافحة الارهاب والتطرف اهم بنوده.