22 November، 2017

أبو الغيط يناشد المجتمع الدولي بانقاذ اليمن من محنته الانسانية

ناشد الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد أبو الغيط اليوم الأربعاء المجتمع الدولي والمنظمات الاغاثية العمل بسرعة لتفادي وقوع كارثة انسانية عميقة الأثر في اليمن.

واعرب ابو الغيط مجددا في بيان عن قلقه ازاء ما أشارت اليه تقارير منظمات دولية على رأسها الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية بشأن تدهور الأوضاع الانسانية في اليمن بسبب انهيار الوضع الصحي وتفشي وباء الكوليرا في عدد من المحافظات اليمنية.

واوضح ان الوضع الحالي يستلزم وقفة جادة وتدخلا فعالا وناجزا للحد من تدهور هذه الأوضاع التي تودي بحياة آلاف اليمنيين.

وأشاد في الوقت ذاته بالجهود المبذولة من الدول كافة والمنظمات المعنية بالوضع في اليمن واستجابتها الفورية لاحتواء مرض الكوليرا هناك عبر مساهمات كبيرة تقدمها لدعم منظمة الصحة العالمية والمنظمات الصحية الأخرى.

وذكر أبو الغيط أنه لا يزال يرى أن استقرار الأوضاع في اليمن” لن يتحقق بصورة كاملة الا من خلال تسوية شاملة سياسية على أساس قرار مجلس الأمن 2216 ومخرجات الحوار الوطني الشامل ومقررات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية” .

واضاف أن” الوقت قد حان لكي تدرك الجماعات الانقلابية التي تتشبث بالسلطة أنها تلحق الدمار ببلدها وتهدد حياة الملايين من اليمنيين الأبرياء وأنها مسؤولة عما آلت اليه الأوضاع من تدهور وانهيار على كافة الأصعدة”.