21 September، 2017

نائب الرئيس يوجه بضبط الأمن في تعز ويقول الخطر الأكبر وجود مليشيا خارج مؤسسات الدولة

أجرى نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح اتصالين هاتفيين بكل من وكيل محافظة تعز عارف جامل وقائد محور المحافظة اللواء الركن خالد فاضل للاطلاع على المستجدات والحالة الأمنية بالمحافظة.

ووجه نائب الرئيس بسرعة ضبط كل من يخل بالأمن والسكينة العامة في المدينة واتخاذ الاجراءات اللازمة لذلك والعمل على تفعيل دور أجهزة الامن والشرطة العسكرية.

كما استمع نائب رئيس الجمهورية إلى المستجدات والأوضاع الميدانية وسير العمليات العسكرية والحالة الأمنية بالمحافظة، مثمناً كل الجهود الرامية إلى إرساء السكينة العامة وتوحيد الصفوف والتركيز على الخطر الاكبر الذي يهدد المحافظة واليمن بشكل عام والمتمثل في وجود ميليشيا الانقلاب.

ودعا أبناء المحافظة إلى الالتفاف حول مؤسسات الدولة والأجهزة العسكرية والأمنية وتغليب مصلحة المحافظة العليا على المصالح الذاتية بما يحقن دماء أبناء المحافظة ويرسي دعائم الأمن ويُعيد للمحافظة سكينتها وسلميتها المعهودة.

من جانبهما أكد وكيل المحافظة وقائد المحور أن الأجهزة العسكرية لن تتوانى مع كل من يحاول المساس بأمن المحافظة ويستهدف ابناءها وانها تبذل جهودها بما يحقق استكمال تحرير المحافظة وتثبيت الأمن والاستقرار، معبرين في الوقت نفسه عن الشكر والتقدير لاهتمام ومتابعة نائب رئيس الجمهورية.