20 November، 2017

أخر الأخبار

بيان صادر من قيادة اللواء 35 مدرع في تعز حول مقتل مدير قسم شرطة " نجد قسيم " ومرافقيه

قال بيان صادر عن قيادة اللواء 35 مدرع في محافظة تعز أنه في تمام الساعة الواحدة من ظهر أمس الجمعة وصل إلى مقر سيطرة اللواء 35 بلاغ بمقتل الشيخ محمدعبدالله يحيى مدير قسم شرطة نجد قسيم من قبل مجموعة مسلحة.

وأكد بيان اللواء ” انه ومباشرةً تم ابلاغ قيادة المحور، ثم تلقت القيادة بلاغ ثاني بقيام مجموعة مسلحة بمحاصرة منزل عبدالباسط الهمداني مدير أمن مديرية المسراخ، متهمين عبدالباسط الهمداني بأنه من قام بقتل الشيخ محمدعبدالله يحيى.

وأشار بيان اللواء ” إلى أنه و بعد تلقي قيادة اللواء 35 برقية من قيادة محور تعز بتجهيز حملة عسكرية و بمشاركة اللواء 17 وذلك لتفادي الموقف.

وحسب البيان ” على ضوء ذلك تحركت الحملة العسكرية في تمام الساعة 2 ظهراً مكونة من عربة مدرعة وطقمين عسكرين لإخراج مدير الامن ومرافقيه وتسليمهم للجهات المختصة، إلا أنه تم التقطع للحملة واطلق النار عليها من قبل مسلحين في سوق نجد قسيم، ثم تم تعزيز الحملة بعدة أطقم بقيادة قائد اللواء 35 العميد عدنان الحمادي وعند وصول الحملة إلى منظقة الكدم القريبة من سوق نجد قسيم، تم التواصل من قبل قائد اللواء مع مدير عام مديرية المسراخ الأستاذ يحي أسماعيل من أجل تسليم مدير أمن مديرية المسراخ للواء 35 لأحتواء الموقف، وتم أرسال عربه وطقمين لأستلام عبدالباسط.

وأضاف البيان ” إلا أن القوة المرسلة من قبلنا وصلت إلى المكان وقد تطور الموقف بين الجانبين و أدى لمقتل مدير أمن المديرية عبدالباسط الهمداني ونجله، لكنها تمكنت من إخراج أحد المصابين وانقاذه من بعض المسلحين الذين حاولوا قتله وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج.

وأكد البيان ” بإن اللواء 35 مدرع لواء عسكري تابع لدولة النظام والقانون ومسؤوليته تأمين المواطن وتأمين المناطق المحررة، قبل تحرير بقية المحافظة، ولا علاقة للواء بإي طرف من أطراف الصراع، وكان تحركاته بموجب آوامر عسكرية، و على عكس ما تروج له بعض وسائل الأعلام المريضة التي تحاول تشوية مؤسسة الجيش ودورها في بسط نفوذ الدولة.

كما طالب بيان اللواء قيادة المحور والسلطة المحلية والأمنية بشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات القضية، كما نوجه قادة المجاميع المسلحة إلى سحب كافة مسلحيهم من داخل المديرية مهيباً بكافة وسائل الإعلام والناشطين تحري الدقة والموضوعية في التعاطي مع الأخبار وتناقلها.

وقتل مدير قسم شرطة وثلاثة من مرافقيه، ظهر أمس الجمعة، في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين مجهولين بمديرية المسراخ بمحافظة تعز ( وسط البلاد).

وقال سكان محليون لـ” المشهد اليمني ” أنهم سمعوا تبادلا لإطلاق النار أثناء صلاة الجمعة، بين مدير قسم نجد قسيم محمد عبدالله يحيى و ثلاثة من مرافقيه من جهة ومجهولين من جهة آخري انتهت بمقتل مدير القسم ومرافقيه .

ورجح السكان تعرض يحيى ومرافقيه لكمين منظم في عملية اغتيال كتب لها النجاح .