23 September، 2017

أخر الأخبار

وزارة الإعلام تأسف لمحاولة الأمم المتحدة نقل صحفيين أجانب لمناطق سيطرة الانقلابيين

عبرت وزارة الاعلام عن أسفها لمحاولة بعثة الامم المتحدة نقل الصحفيين الى داخل الاراضي اليمنية عبر طائرات الامم المتحدة.

ودأبت الميليشيا الانقلابية على الترويج لمشروعها التخريبي عبر القصص الإنسانية واستغلال الوضع المأساوي للشعب اليمني الذي يعيش ظروفا صعبة منذ انطلاق الانقلاب المخزي على الشرعية ويجد فيه الاعلام الغربي مادة دسمة لتقديمها لمشاهديه وقراءه.

وبحسب بيان للوزارة فإن اليمن يعيش بأكمله مأساة مروعة بسبب المتمردين، ونحن ندعو الصحافيين الأجانب عدم منح الشرعية للانقلابيين بزيارة المناطق التي تقع تحت سيطرتهم مثل العاصمة صنعاء، ففي المدن اليمنية الاخرى ما يستحق التغطية الاعلامية وما يعكس الواقع اليمني بصدق وبلا تزييف او اي اجندة سياسية.

ودعت جميع الصحفيين المهتمين للتوجه إلى أقرب سفارة يمنية في بلده للحصول على تأشيرة دخول عبر عدن كما ان جميع المناطق المحررة مفتوحة للجميع .

وأشارت الوزارة الى أن الحكومة اليمنية لديها مساحة كبيرة من قدرة التعاطي مع كافة القضايا وهي منفتحة مع الجميع بلا استثناء وبلا قيود او ضغوط.

وأكدت على اهمية ان يحافظ الصحفيون الاجانب على أمنهم وسلامتهم حتى لا يكونوا عرضة للاختطاف من قبل الجماعات المسلحة وبالتالي دفع فدية وإعادة تمويل الارهاب، وهو أمر لا تضمنه وكالات الأمم المتحدة