12 December، 2017

أخر الأخبار

انعقدت في العاصمة المؤقتة عدن الورشة التدريبية حول المناصرة وكسب التأييد لفريق مناصرة قضايا القطاع الخاص في اليمن، يشارك فيها ١٠ من رجال الاعمال وممثلي القطاع الخاص في عدن وصنعاء وتعز والحديدة وحضرموت.
وتهدف الدورة التي نظمها مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية في عدن الي تعزيز مهارات المشاركين في مفاهيم المناصرة واستراتيجياتها وادواتها من اجل خدمة قضايا القطاع الخاص بما يسهم في استعادة العافية للاقتصاد اليمني وتحسين مؤشرات التنمية.
واكد رئيس الغرفة التجارية الصناعية في عدن أبوبكر باعبيد أهمية هذا الورشة التي تنعقد في ظل جملة من التحديات التي يواجهها القطاع الخاص حاليا في اليمن، مؤكدا ان البلدان لا تبني سوى بالإرادة والإدارة داعيا الحكومة الي الاستجابة الي مطالب القطاع الخاص بهدف تخفيف المعاناة عن المواطنين.
واستعرض باعبيد التحديات التي تواجه القطاع الخاص اثناء عمله في الوقت الراهن كفرض دفع الرسوم الجمركية نقدا وصعوبة فتح الاعتمادات لدي القطاع المصرفي في الداخل وصعوبة تحويل الاموال وغيرها …
من جانبه رحب مصطفي نصر رئيس مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بالمشاركين الذين يشكلون نخبة من رجال الاعمال المساند لجهود فريق الإصلاحات الاقتصادية، وأبلغهم تحيات رئيس الفريق وأعضاء الفريق.
واستعرض نصر الجهود التي قام بها فريق الإصلاحات في خدمة قضايا القطاع الخاص مشيرا الي أبرز المحطات التي مر بها والرؤى والتصورات التي ساهم في تقديمها لصناع القرار بهدف تعزيز صوت القطاع الخاص وتمكينه من المشاركة الفاعلة في السياسات والقرارات الحكومية المعنية بالشأن الاقتصادي في البلد.
واستمرت الدورة التي يدرب فيها الخبير والمستشار الإعلامي نشوان السميري ثلاثة أيام حدد من خلالها المشاركين عدد من القضايا ذات الاولوية التي سيتم تبينها من قبلهم في ضوء الاولويات التي يتبناها فريق الإصلاحات الاقتصادية الذي يضم عدد من ابرز رجال الاعمال والخبراء الاقتصاديين وممثلي المجتمع المدني .
ويعد مركز الدراسات والإعلام الاقتصادية احد منظمات المجتمع المدني الفاعلة في اليمن ، ويعمل من أجل التأهيل والتوعية بالقضايا الاقتصادية والتنموية وتعزيز الشفافية والحكم الرشيد ومشاركة المواطنين في صنع القرار ، وإيجاد إعلام حر ومهني ، وتمكين الشباب والنساء اقتصاديا.