25 September، 2017

أخر الأخبار

الجيش الوطني يحكم سيطرته على طرق امداد الميليشيا بمدينة ميدي

تمكن الجيش الوطني غرب محافظة حجة من إحكام السيطرة على آخر طرق إمداد الميليشيا الانقلابية في مدينة ميدي والتباب المطلة على المدينة من الجهة الغربية.

وأكد مصدر عسكري بالمنطقة العسكرية الخامسة أن التقدم جاء إثر هجوم شنه الجيش الوطني صباح اليوم الخميس، وكبد فيه المليشيا خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

ونقل “سبتمبر نت” عن المصدر قوله ” إن الجيش الوطني بهذا التقدم يكون قد أحكم الحصار على مدينة ميدي من جهة الغرب بعد السيطرة على معظم مداخل وطرق إمداد المليشيا لمدينة ميدي “.

ولفت الى أن العمليات العسكرية مستمرة وتأتي ضمن خطة عسكرية لتحرير كامل الساحل الغربي من الميليشيا بعد التقدم الكبير الذي حققه الجيش في المخا واستعادته لمعسكر خالد الأسبوع الماضي.

وفي محافظة الجوف تجددت المعارك بين الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية في عدة جبهات ، حققت خلالها الجيش الوطني تقدما ميدانيا في المتون وكبد الميليشيا خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات.

ففي جبهة حام بمديرية المتون دارت معارك ضارية بين قوات الجيش والمليشيا، تمكنت خلالها الجيش الوطني من التقدم في عدد من المواقع في سلسلة جبال حام.

وقال الناطق باسم الجيش الوطني في الجوف عبد الله الاشرف ان ” قوات الجيش نفذت هجوما مباغتا على مواقع الانقلابيين في جبهة حام شمالي المتون اندلعت عقبه معارك ضارية “.

واسفرت المعارك في حام عن سقوط عددا من القتلى والجرحى في صفوف ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية اضافة الى اسر خمسة عناصر انقلابية، طبقا لما ذكره الاشرف.

وفي جبهة الساقية غربي مديرية الغيل احبطت قوات الجيش الوطني محاولة تسلل للمليشيا الانقلابية على مواقعها في وادي قويحش وموقع الجبل واندلعت معارك ضارية بين الجانبين اسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا انتشلت قوات الجيش ثلاث جثث تركتها المليشيا بعيد فرارها.