19 September، 2017

الرئيس هادي يشيد بالدور الكبير لأبناء ريمة في مواجهة الإنقلاب

استقبل الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم محافظ ريمة محمد الحوري الذي اطلعه على مستجدات الأوضاع في المحافظة واقليم تهامة بصفة عامة ومستوى المعاناة والتراكمات التي خلفتها ممارسات الميليشيا الانقلابية في تمزيق النسيج الاجتماعي على مستوى المناطق والأسر والقرى.

وفي اللقاء حث الرئيس المحافظ على بذل الجهود من خلال العمل الميداني والتواصل مع مختلف القوى الوطنية لما من شانه وحدة الصف ومواجهة غطرسة الميليشيا الانقلابية التي دمرت البلد وسفكت دماء الأبرياء وهجرت العزل من الأطفال والشيوخ والنساء.

أكد الاهتمام بكافة محافظات الجمهورية بما فيها المحافظات التي لا تزال تحت سيطرة الميليشيا وان العمل جاري على استكمال تحرير بقية المحافظات من المليشيات الانقلابية وصولا إلى العاصمة صنعاء .

وأشار الى إن المسؤولية الوطنية تقع على عاتق الجميع خاصة السلطات المحلية في تلك المحافظات.. للقضاء على مليشيا التمرد والانقلاب واستعادة الدولة وإرساء دعائم اليمن الاتحادي الجديد الذي يتطلع إليه كافة اليمنيين.

كما أشاد الرئيس بدور أبناء ريمة في مختلف الجبهات وخاصة جبهة ميدي ومختلف الجبهات في إقليم تهامة .

من جانبه عبر محافظ ريمة عن سروره باللقاء فخامة رئيس الجمهورية وشكره وتقديه لمتابعته للتطورات في اقيم تهامة ومجريات المعارك في جبهة ميدي وحرض ومختلف الجبهات .

وأكد ان أبناء محافظة ريمة خاصة وأبناء اقليم تهامة عامة يقفون خلف قيادتهم الشرعية وتأكيدا على دعم خطواته الصادقة نحو السلام المرتكز على مرجعياته المحددة وبناء اليمن الاتحادي الذي سيشكل التوزيع العادل للسلطة والثروة في اليمن