24 September، 2017

أخر الأخبار

المفلحي : أعتذر لأهلي وناسي في عدن مما يفعله المفسدون بالكهرباء

اعلنت مؤسستا الكهرباء والمياه في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن عن انهيار كامل للمنظومتين خلال الساعات القليلة المقبلة بسبب انعدام مادة الديزل المشغلة للمولدات والمضخات في المدينة، بالوقت الذي تشهد فيه المدينة أزمة حادة في مادة البنزين وانعدامها في كثير من محطات عدن.

وقالت مؤسسة كهرباء عدن في تصريح صحفي إنها استلمت مساء الأربعاء نحو 1500 طن متري فقط من مادة الديزل، مشيرة إلى أن هذه الكمية قليلة جداً ولن تكفي إلا ليوم ونصف اليوم؛ ما ينذر بانهيار مفاجئ للمنظومة خلال الساعات المقبلة.

كما أوضحت مؤسسة مياه عدن في تصريح صحفي آخر الأمر ذاته، ولفتت إلى أنها ستتوقف عن ضخ المياه خلال الساعات المقبلة بسبب انعدام الوقود المشغل للمضخات، مطالبة بتحرك حكومي عاجل لحل المشكلة، فيما يشتكي مواطنون منذ أسابيع من شح إمدادات المياه وعدم وصولها إلى منازلهم.

ونقل “إرم نيوز” عن محافظ عدن عبدالعزيز المفلحي المتواجد في الرياض حالياً، تصريح مقتضب اوضح أنه على إطلاع كامل بما يحدث في عدن من مشاكل وأزمات، وأكد أن كل تلك الأزمات مفتعلة.

وأوضح المفلحي أن تلك المشاكل لم تغب عن متابعته إطلاقاً، وأشار إلى أنه يبحث عن حلول جذرية ودائمة لكل تلك الأزمات.

وكشف المفلحي لإرم نيوز عن سبب تلك الأزمات بالقول إنها “أزمات مفتعلة من قبل بعض المفسدين الذين لم يغيبوا عن متابعته، مؤكداً أنه سيتخذ معهم الإجراءات اللازمة كافة خلال الأيام المقبلة، لكنه رفض الإدلاء بالمزيد من التفاصيل”.
وفي ختام حديثه قال المفلحي: “أعتذر لأهلي وناسي في عدن مما يفعله المفسدون”.

في غضون ذلك، ذكرت وسائل إعلام محلية أن قوة من الحزام الأمني احتجزت مساء الخميس نحو 30 قاطرة محملة بالوقود كانت ستقوم بمهام توزيعه على محطات التزود بالوقود في عدن، مشيرة إلى أن شركة النفط حاولت التواصل مع قيادة الحزام الأمني لمعرفة أسباب الحجز لكنها لم تتلق ردًا