24 November، 2017

التقى وزير الخارجية عبد الملك المخلافي بسفير جمهورية الصين الشعبية لدى بلادنا تيان تشي، وبحث معه العلاقات المشتركة بين البلدين.

وأشاد المخلافي بدور سفارة الصين في صنعاء وصمودها الى جانب الجمهورين ابان الحرب بين الملكية والجمهورية قائلاً ” وها هي جمهورية الصين الصديقة اليوم وبمواقفها المعهودة تقف الى جانب الجمهورية اليمنية وهذه المواقف لن ينساها الشعب اليمني للشعب الصيني الصديق”.

وخلال اللقاء ” استعرض المخلافين مجمل الأحداث والتطورات على الساحة الوطنية والانتهاكات التي تقوم بها المليشيا الانقلابية تجاه حقوق الانسان في المقابل التسهيلات والدعم الذي تقدمه الحكومة اليمنية للجنة الوطنية في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان بما يضمن انجازها لواجباتها بحياديه ومهنيه عالية والتعامل مع تقاريرها بمنتهى المسئولية بما يضمن صيانة وحفظ حقوق الإنسان واحترام المواثيق الدولية ذات العلاقة”.

وقال أن ” ان الحكومة اليمنية تعمل بكل جهد من اجل انهاء معاناة المواطن اليمني التي تسبب بها الانقلاب وان نطاق اهتمام الحكومة يشمل كافة المحافظات اليمنية”. مشداً ” على ضرورة التنسيق المستمر مع جمهورية الصين الصديقة بمختلف القضايا الإقليمية والدولية باعتبار الصين شريك أساسي في صنع السلام في المنطقة مشيدا بالموقف الصيني الداعم للشعب الفلسطيني”.

وتناول وزير الخارجية ” الترتيبات الخاصة بالاجتماع الوزاري العربي الصيني المزمع اقامته العام القادم متمنيا ان يؤدي هذا الاجتماع الى مزيدا من تعزيز الشراكة العربية الصينية