15 December، 2017

أخر الأخبار

فتح يناقش آليات العمل الاغاثي بتعز ويشيد بمركز الملك سلمان للاغاثة

التقى وزير الادارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبد الرقيب فتح ،اليوم، في محافظة تعز رؤساء وممثلي المنظمات الإغاثية في المحافظة .

وتطرق اللقاء إلى مناقشة العمليات الإغاثية التي تم توزيعها والتقارير والخطط التي تم بموجبها توزيع المساعدات الإغاثية المقدمة للمحافظة سواء من مركز الملك سلمان للإغاثة أو المنظمات الإغاثية الأخرى وكذا الأوضاع الإنسانية التي تعيشها تعز جراء الحرب التي تشنها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على أبناء تعز منذ مايقارب ثلاثة أعوام .

واستعرض فتح خارطة توزيع المساعدات المقدمة من المنظمات والمؤسسات والايجابيات والسلبيات التي رافقت توزيع الإغاثة..مؤكداً على ضرورة التعامل بشفافية مطلقة وأن اللجنة العليا للإغاثة تراقب عن كثب عمليات التوزيع والاختلالات التي رافقت أداء بعض المنظمات وأنها ستتعامل بكل شفافية ووضوح وإطلاع الرأي العام بالمنظمات المخالفة واتخاذ إزائها الاجراءات العقابية الملائمة .

وأكد على ضرورة وجود خطة إغاثية طارئة تشمل مديريات المحافظة وفي مقدمتها مديريات المدينة الأكثر تضررا من الحرب بكل واقعية وتفعيل روابط تعزيز العلاقة بين المنظمات والمؤسسات العاملة واللجنة الفرعية للإغاثة بكونها تمثل السلطة المحلية بالمحافظة بالإضافة إلى تعزيز توجهات اللجنة العليا للإغاثة نحو اللامركزية في العمل الإغاثي لما فيه التغلب على كل التحديات والعوائق أمام إيصال المساعدات الإغاثية إلى مستحقيها وفق تقارير منتظمة وشفافة .

وأشاد الوزير فتح بالدور الكبير لمركز الملك سلمان للأعمال الإغاثية ودعمه اللامحدود لأعمال الإغاثة في تعز وكل المحافظات من صعدة إلى المهرة وكذلك هيئة الإغاثة الكويتية وكل دول التحالف العربي التي بادرت إلى تقديم المعونات التي أسهمت بشكل فاعل في تخفيف المعاناة الإنسانية في تعز و اليمن بشكل عام..داعيا المنظمات والبرامج الدولية إلى تقديم والمساعدات الإغاثية لمحافظة تعز الأكثر سكانا والأكثر معاناة جراء الحصار الظالم الذي تفرضه مليشيا الحوثي وصالح على المدينة.