17 October، 2017

أخر الأخبار

رئيس الوزراء يلتقي أعضاء السلطة المحلية والنواب والمشائخ والشخصيات الاجتماعية من أبناء تهامة

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم، في قصر المعاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن، أعضاء السلطة المحلية وأعضاء مجلس النواب ومشائخ وشخصيات اجتماعية من أبناء تهامة.

وأكد رئيس مجلس الوزراء، حرص القيادة السياسية ممثلة في فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، على استكمال تحرير ما تبقى من محافظة الحديدة..مشيداً بحجم التضحيات التي يقدمها أبطال الجيش الوطني و أبناء تهامة في مواجهة الانقلابيين في مختلف الجبهات.

وثمن الدكتور بن دغر أدوار أبناء تهامة حتى هذه اللحظة الفارقة التي يحققون فيها نصراً مؤزراً بمساندة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة فاعلة من دولة الامارات العربية المتحدة، وأبناء القوات المسلحة والمقاومة الشعبية.

ونوه رئيس الوزراء إلى أن الحكومة تعمل على توفير الخدمات الأساسية ودفع رواتب المدنيين والعسكريين ، كما تولي اهتماما خاصة لكل الجرحى من أبناء تهامة سواء كان في ميدي أو المخا الذين بصمودهم وتضحياتهم طهرت الشرعية الشريط الساحلي الغربي من وجود المليشيا الانقلابية التي عبثت بموارد المحافظة ونهبت المساعدات الإغاثية، ومارست الاقصاء الممنهج بحق أبناء تهامة.

وقال رئيس الوزراء”إن الحكومة تهتم بأوضاع التربويين النازحين من أبناء تهامة في المحافظات المحررة وكذلك العسكريين، كما تعمل على تسهيل قبول طلاب أبناء محافظة الحديدة في كلية الطب خصوصا بعد إغلاق كلية الطب في المحافظة من قبل مليشيا الحوثي وصالح التي تريد ان تبقى المحافظة تحت وصاية التجهيل والتهميش المتعمد”.

هذا وقد ناقش أعضاء السلطة المحلية وأعضاء مجلس النواب والمشائخ والشخصيات الاجتماعية، إمكانية ضم أبناء تهامة ومنحهم حصة ضمن المنح الدراسية المدنية والعسكرية وترتيب مقر مؤقت للسلطة المحلية في العاصمة المؤقتة عدن يدار من خلاله شؤون المحافظة، حتى إستكمال عملية التحرير.

كما استعرض أبناء تهامة، العديد من القضايا المتعلقة بالخدمات الأساسية، وتطرقوا إلى ضرورة دعم مراكز غسيل الكلى في المحافظة لما يقدمه من خدمات طبية عاجلة وطارئة للعديد من المرضى من مختلف مناطق المحافظة.