17 October، 2017

أخر الأخبار

رئيس الوزراء يوجه بصرف مرتبات موظفي الدولة النازحين إلى المحافظات المحررة

وجه رئيس الوزراء، الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم الأحد، بسرعة صرف مرتبات موظفي الدولة النازحين من المحافظات التي تقع تحت سيطرة الانقلابين إلى المحافظات المحررة.

وأكد رئيس الوزراء في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية(سبأ أنه وبناءاً على توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ستواصل الحكومة صرف مرتبات موظفي الدولة للموظفين الذين نزحوا من المناطق التي تحت سيطرة الانقلابين واستقروا في المحافظات المحررة”.
وأشار رئيس الوزراء إلى أنه أصدر توجيها لوزارة المالية بناءاً على توجيهات رئيس الجمهورية، بإعداد كشوفات لموظفي الدولة الذين نزحوا إلى المحافظات المحررة وباشروا أعمالهم على أن يتم صرف مرتباتهم وفقا لموازنة الدولة لعام 2014م.

و لفت الدكتور بن دغر إلى أن الحكومة تقوم بصرف رواتب الموظفين في المحافظات المحررة المدنيين والمتقاعدين بشكل آلي منتظم نهاية كل شهر بالرغم من شحة الموارد وقلة الامكانيات الذي تعاني منه الحكومة في ظل الظروف الصعبة والمعقدة التي تعيشها بلادنا..مؤكدا في هذا الجانب أن الحكومة وانطلاقا من مسؤولياتها تجاه كافة أبناء شعبنا ، لن تألوا جهدا في صرف مرتبات موظفي الدولة في جميع المحافظات دون استثناء وستسعى جاهدة لصرفها فور توفر الظروف المواتية.

ودعا رئيس الوزراء المجتمع الدولي بالضغط على المليشيا الانقلابية بتوريد الإيرادات إلى البنك المركزي في العاصمة المؤقتة عدن حتى يتسنى للحكومة القيام بواجباتها ومسؤوليتها تجاه ابناء الشعب.

وقال رئيس الوزراء “بفضل من الله وبتوجيهات من فخامة القائد رئيس الجمهورية حققت الحكومة نجاحات في تحسين مستوى الخدمات وصرف المرتبات للقطاع المدني والعسكري وارسلت مستحقات الطلاب المبتعثين في الخارج ووافت بالتزاماتها في تسديد الديون الخارجية وبالامكانيات المحدودة”.

وأضاف”أن المليشيا الإنقلابية عرقلت مساعي الحكومة الرامية لصرف مرتبات موظفي الدولة في المحافظات الواقعة تحت سيطرتها من خلال رفضها المستمر بتوريد ايرادات الدولة إلى البنك المركزي في عدن، بالإضافة إلى سيطرتها على 60 بالمائة من موارد الدولة التي نهبتها وسخرتها لتمويل ما يسمى بالمجهود الحربي، لقتل اليمنيين وتشريدهم وتجويعهم وحرمانهم من أبسط حقوقهم القانونية