12 December، 2017

أخر الأخبار

المؤتمر الشعبي العام بتعز يقيم حفل جماهيري بذكرى 26 سبتمبر و14 أكتوبر و30 نوفمبر

أقام حزب المؤتمر الشعبي العام المؤيد للشرعية في محافظة تعز، اليوم،حفل خطابي وفني بذكرى ثورات 26 سبتمبر و14 أكتوبر و30 نوفمبر.

وفي الحفل اشاد نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبد العزيز جباري بأعضاء المؤتمر الشعبي العام الذين انتهجوا مبادئ الحزب بوقوفهم في صف الشعب وحماية مكتسباته والدفاع عن الجمهورية والشرعية الدستورية ولم ينحازوا للانقلاب المشؤوم الذي يقوم على التمييز الطائفي والسلالي و لايقبل الشراكة الوطنية ولا العمل المجتمعي.

وهنأ جباري قيادات وأعضاء المؤتمر على هذا الزخم الجماهيري..معرباً عن شكره على مواقفهم الوطنية وإسهامهم في الدفاع عن الوطن والمواطن وقناعاتهم أن المؤتمر لم يمكن اختزاله في شخص ولايمكن أن يكون معول هدم لمبادئ الثورات اليمنية ومؤسسات البلد وقتل أبنائه فهو دائما في صف الشعب كما عهدناه .

ودعا جباري أعضاء المؤتمر وغيرهم ممن انحازوا إلى المتمردين والمليشيا إن يراجعوا أنفسهم ومواقفهم فلا زال هناك متسع للالتحاق بمشروع الوطن الكبير الذي يخدم جميع أبناء الوطن من صعدة إلى المهرة بدلاً من الاستمرار في مسلسل القتل والتدمير ونشر الخراب والدمار وكتابة صفحات سوداء لن يغفرها التاريخ ولن ينساها أبناء هذا الوطن.

وقال نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية “إن المليشيا انقلب على الدستور والقانون والتوافق والحوار ونهبت مؤسسات الدولة وارتكبت بحق الوطن أبشع جرائم التاريخ وظهرت على حقيقتها بعودة العبودية والتخلف والأمامة البائدة “.

وأضاف “اننا أمام مشروعين وهما مشروع الإمامة والمشروع الجمهوري الوطني العادل الذي يقاتل من أجل جميع الوطن سواسية دون استثناء ولازال الباب مفتوح للانضمام بدلا من الاستمرار في الباطل”..مؤكداً أن فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي يشكر مواقف أبناء تعز في البطولة والتضحية والصمود ،ووجه باعتماد 2 مليار ريال لدعم تفعيل مؤسسات الدولة وفي مقدمتها الأجهزة الأمنية لتكون هي الضامنة والحارس الأمين لتثبيت الأمن والاستقرار وحماية حقوق المواطن في تعز ونفقات الجامعة وتفعيل مستشفي الثورة كضرورات تخدم المواطن .

وأكد على ضرورة التفاف الجميع في تعز لإكمال مهمة التحرير واستعادة مؤسسات الدولة..داعياً كل الذين قاتلوا وضحوا وسطروا بطولات يفخر بها التاريخ إلى الوقوف بجدية وإخلاص لاستعادة عمل المؤسسات..مشيراً الى ان تعز لاتزال بحاجه إلى همم ونضالات ابنائها ..لافتاً الى انه سيتم افتتاح البنك المركزي من أجل توحيد الإيرادات وترشيد الجوانب المالية .

من جهته قال رئيس المؤتمر الشعبي العام بتعز عارف جامل” إن المؤتمر متمسك بشرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الشعبي العام وسيكون حزب الوطن والشعب مهما حاول البعض اختزال توجهاته وقياداته الوطنية في شخص عفى عليه الزمن” .

وأضاف”نحن نقف إلى جانب الوطن والشرعية ومواجهة الانقلابيين ولا نرضى العودة إلى العبودية فلقد قاتلنا ولانزال نقدم التضحيات للدفاع عن الوطن ضد هذه العصابة المرتبطة بالمشروع الإيراني الفارسي وندعوا الجميع إلى العودة إلى جادة الصواب للحفاظ على الوطن والنظام الجمهوري ونحن ملتزمون مع الأحزاب السياسية في كل التحالفات وتوحيد الصف والكلمة والنضال يداً بيد لإسقاط هذه العصابة السلالية الإمامية التي لاتؤمن بالتعددية ولا بالديمقراطية والقانون والدستور” .

وأكد أن المؤتمر يؤكد على استكمال عملية تحرير تعز وترسيخ الأمن والاستقرار واستعادة وتفعيل مؤسسات الدولة وفتح البنك المركزي وصرف رواتب المدنيين والعسكريين ومعالجة قضايا الجرحى والاتفاق مع الأحزاب السياسية في مسيرة العمل الوطني .

من جهته قال عبد الحكيم شرف في كلمة التحالف السياسي للأحزاب السياسية بتعز” إننا نؤكد على مشروع وحتمية استمرار خيار مواجهة العصابة الانقلابية وتخليص وطننا من براثن المشروع الانقلابي واستعادة الشرعية وتحقيق الأمن والاستقرار في كل ربوع اليمن” .

وأضاف” إن الأحزاب السياسية وقفت ولازالت بجانب الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي والقيادة السياسية وندعوهم إلى استكمال بناء الدولة الوطنية الديمقراطية الاتحادية والشراكة الفعلية في السلطة والثروة وبناء جيش وطني قوي يحمي الشعب و مكتسباته وتحقيق التنمية العادلة والحكم الرشيد” .

من جانبها أشادت عميدة كلية الآداب بجامعة تعز الدكتورة نبيلة الشرجبي بزيارة الوفد الحكومي وتلمسه للكثير من الهموم التي تعانيها تعز وجهوده في دعم استعادة مؤسسات الدولة..داعية إلى استمرار الاهتمام بماتعانيه تعز من دمار وخراب من قبل المليشيا الإجرامية ومساعدتها على النهوض واستعادة الحياة لما فيه خدمة الوطن والمواطنين الذين قدموا تضحيات كبيرة وتستحق كل الاهتمام والرعاية لتخفيف المعاناة في هذه المدينة .

وشهد الحفل تكريم قيادات المؤتمر الشعبي العام لنائب رئيس الوزراء والوفد الحكومي، كما شهد الحفل فقرات فنية واناشيد وطنية وقصائد شعرية وسط حضور جماهيري كبير