12 December، 2017

أخر الأخبار

قال المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية الدكتور عبدالله الربيعة “إن المملكة العربية السعودية حريصة على مساعدة الشعب اليمني، إمتدادا لما يربط الشعبين والبلدين الشقيقين من روابط الجوار والاخوة”.

وأشار خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده في الرياض، مع وزير الخارجية عبد الملك المخلافي إلى أن المركز نفذ ١٥٣ مشروعا في اليمن مع إعطاء الاولوية للاطفال والأمهات، لافتا إلى أن حجم المساعدات لليمن التي قدمتها المملكة على مدى عامين بلغت أكثر من ٨ مليار دولار.

و أضاف الدكتور الربيعة، أن مركز الملك سلمان للإغاثة يواجه تحديات كبيرة خلال عمليات الإغاثة التي نفذها وينفذها في اليمن، محملاً مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية مسؤولية عرقلة عمليات الإغاثة.

وأوضح الربيعة بأن مركز الملك سلمان،عمل على إعادة تأهيل ٢٠٠٠ طفل ممن زجت بهم مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية إلى ساحة المعركة

ونوه إلى أن ما ورد في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول الاطفال قد تجاهل تلك الحقائق واستند الى مصادر معلومات مظللة، مؤكدا مواصلة جهود المملكة ومركز الملك سلمان لمساعدة الشعب اليمني حتى تعود اليمن الى مسارها الطبيعي وتتخلص من الانقلاب وتبعاته