18 November، 2019

قناة صنعاء ـ متابعات

قال الجيش الإسرائيلي، الخميس، إن فلسطينيا أصيب برصاص جنوده قرب السياج الحدودي لقطاع غزة.

وادعى الجيش، في تغريدة على حسابه بـ”تويتر”، أن “فلسطينيًا مسلحا اقترب من السياج المحيط بقطاع غزة، وألقى قنابل يدوية باتجاه الجنود، فقاموا باستهدافه وأصابوه بالرصاص، ولم تقع إصابات بينهم”، دون تفاصيل عن طبيعة المصاب وحالته الصحية.

وأفاد مراسل الأناضول، نقلا عن شهود عيان، إنهم سمعوا أصوات إطلاق نار بالقرب من الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، بالإضافة لتحليق طائرات بدون طيار في مكان الحدث، وإلقاء الجيش الإسرائيلي قنابل الإنارة.

من جهتها، ذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، في بيان، أنه “يتم التنسيق من الصليب الأحمر لدخول طواقم إسعاف الهلال الأحمر الفلسطيني لمنطقة حدوث إطلاق النار شرق غزة، لانتشال أي ضحايا أو إصابات هناك”.

لكن وزارة الصحة الفلسطينية، قالت في بيان لها اطلع عليه مراسل الأناضول، إن “قوات الاحتلال لا زالت ترفض السماح لسيارات الإسعاف التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني بالوصول لمنطقة الخط الفاصل شرق غزة للبحث عن أي إصابات في المكان”.

وتشهد منطقة السياج المحيط بقطاع غزة تظاهرات “مسيرات العودة” منذ مارس/آذار 2018، خاصة في أيام الجُمع.

ومن المقرر أن تنظم فعاليات في المنطقة، الجمعة، لإحياء الذكرى الخمسين لحرق المسجد الأقصى.