26 January، 2020

قوات تابعة للمجلس الانتقالي تسطو على حاويات نقود في ميناء عدن

قناة صنعاء ـ متابعات
سطت قوات تابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات على حاويات نقود تابعة للبنك المركزي اليمني، كانت راسيةً في ميناء عدن.

 

وقال المتحدث باسم الانتقالي نزار هيثم إن ذلك يأتي وفقاً لتوجيهات رئيس المجلس عيدروس الزُبيدي، مشيراً إلى أن تلك الأموال جرى التحفظُ عليها حتى لا تُسلم إلى الحكومة التي وصفها بمجموعة الفساد.
وأضاف هيثم أن الأموال سُلمت إلى القوات السعودية، تأكيداً على أن الانتقالي الجنوبي يعمل تحت قيادتها.

 

وكانت قوات الانتقالي بقيادة أوسان العنشلي اقتحمت ميناء الحاويات بعدن، واستولت على أربع حاويات تحوي على قرابة ثمانية عشر مليار ريال يمني ونقلتها إلى معسكر جبل حديد.
في المقابل، تم تعليقُ العمل في ميناء الحاويات بمدينة عدن بعد اقتحامه من قبل قوات تابعة للانتقالي الجنوبي.

 

ويعمل الميناء الواقع على الشاطئ الشمالي لمدينة عدن في استقبال بضائع الترانزيت والحاويات الواردة والصادرة.
وتسيطر على الميناء قوات حماية المنشآت.

 

إلى ذلك، أغلق مسلحون أنبوباً رئيسياً للمياه في مدينة عدن، بعد يومين من إصلاحه.
ووفق بلاغ من مؤسسة المياه إلى إدارة أمن عدن، فإن المسلحين أغلقوا الأنبوب الواقع جوار محطة المحروقات في مديرية خور مكسر، بالإضافة إلى تعرض أنبوب آخر للتدمير.

 

وطالب البلاغ الأجهزة الأمنية بالتدخل وإيقاف الاعتداءات على شبكة المياه.
وكانت المؤسسة قد أنهت أعمال الصيانة في الأنبوب المزود لأربع مديريات في عدن بالمياه، وهي التواهي والمعلا وخور مكسر وصيرة.