16 April، 2021

إعلاميو الشرعية يلّوحون بالإضراب ووقف بث القنوات الحكومية

الأربعاء, 27 يناير 2021

إعلاميو الشرعية يلّوحون بالإضراب ووقف بث القنوات الحكومية.. تعرف على الأسباب

لازال الزملاء في القنوات الحكومية التابعة للحكومة الشرعية، التي تبث من الرياض، وجدة، يعملون للشهر السادس على التوالي بدون مرتبات..

واوضحت مصادر خاصة لـ “قناة صنعاء “، أن الإعلاميين العاملين في قنوات الشرعية يعتزمون تنفيذ إضراب عن العمل خلال الأيام القادمة وإيقاف القنوات والإذاعات التي يعملون بها لإيصال رسالتهم ومعانتهم للجهات المعنية في الحكومة اليمنية التي تتجاهل معاناتهم واسرهم، وتركن إلى الجانب السعودي في صرف مستحقات العاملين في القنوات الحكومية الشرعية التي تبث أغلبها من العاصمة السعودية الرياض..

من جانبه نشر، رئيس نقابة الإعلام الرسمي، عبدالرحمن سيلان، والذي يعمل أيضاً مديراً عاماً للعلاقات العامة في قناة اليمن الفضائية، بياناً هاماً على صفحته على “فيس بوك” جاء فيه:

إعلاميو الشرعية : ظروفنا المعيشية قد تجبرنا على التوقف عن أداء رسالتنا

ندد موظفو وزارة الإعلام والمؤسسات الإعلامية التابعة للحكومة الشرعية والتي تبث من مقارها المؤقتة في الرياض وجدة السعوديتين بالتجاهل الذي يلاقونه من قبل الحكومة وعدم الإلتفات لمطالبهم المستحقة في صرف رواتبهم المتأخرة

وقالوا في رسالة وجهوها لكل من مكتب فخامة رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيسي مجلسي النواب والشوري إنهم يدخلون شهرهم السادس دون صرف مستحقاتهم والتي تعد مصدرهم الوحيد بالرغم من تدني معظمها والتي لا تفي والإلتزامات المعيشية التي يواجهونها

وأضافوا أنهم أصبحوا عاجزين عن الصمود في وجه الأعباء المعيشية المتزايدة والإيجارات وفواتير الخدمات المتراكمة مما قد يجبرهم على التوقف الإضطراري عن العمل

 مطالبين بسرعة صرف مرتباتهم المتأخرة منذ شهر سبتمبر 2020 والعمل على فصلها عن كشوفات مرتبات الجهات والمؤسسات الأخرى معللين ذلك كونهم يؤدون رسالتهم الوطنية وواجبهم بإخلاص وتفاني حسب ما يقتضيه العمل الإعلامي من الإلتزام اليومي والحضور المستمر  الأمر الذي ينبغي النظر له بعين الإعتبار بما يعزز قدرة الإعلاميين والإعلام الرسمي من أداء دوره بالشكل المطلوب في مواجهة الآلة الإعلامية للمليشيات الحوثية الإرهابية ويمكنهم من مواصلة رسالتهم السامية في بناء الوطن والدفاع عن الشعب وحماية الجمهورية وصون الوحدة ودعم الشرعية الدستورية ومساندة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية حتى تطهير كامل تراب الوطن ومؤسسات الدولة من المليشيات الحوثية الإرهابية وخلاص الشعب اليمني من رجسها إلى الأبد.