4 August، 2021

واشنطن تعتزم إلغاء تصنيف الحوثيين في قائمة الإرهاب وإعادة المساعدات لليمن

قناة صنعاء – وكالات
٠٦ فبراير ٢٠٢١
قالت الولايات المتحدة إنها تعتزم إلغاء تصنيف الحوثيين كمظمة إرهابية، استجابة للأزمة الإنسانية في اليمن، ضداً على أحد أكثر قرارات اللحظة الأخيرة التي تعرضت للانتقاد من قبل إدارة ترامب.

ويأتي هذا التراجع، الذي أكدته وزارة الخارجية، بعد يوم من إعلان “جو بايدن” وقف الدعم الأمريكي للحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن، والتي يُنظر إليها على نطاق واسع على أنها صراع بالوكالة بين المملكة العربية السعودية وإيران.

وشددت وزارة الخارجية الأمريكية على أن هذا الإجراء لا يعكس وجهة نظر الولايات المتحدة تجاه الحوثيين و”سلوكهم المستهجن، وقالت إن هذا الفعل يرجع بالكامل إلى العواقب الإنسانية لهذا التصنيف في اللحظة الأخيرة من الإدارة السابقة، والتي قامت بها الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية منذ ذلك الحين.

وكانت الأمم المتحدة قد أوضحت أن قرار تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية سيؤدي إلى تسريع أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وتصف المنظمة الدولية اليمن بأنه أكبر أزمة إنسانية في العالم، حيث 80٪ من سكانه بحاجة للمساعدات.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك “نرحب بالنية المعلنة للإدارة الأمريكية لإلغاء التصنيف لأنه سيوفر إغاثة عميقة لملايين اليمنيين الذين يعتمدون على المساعدات الإنسانية والواردات التجارية لتلبية احتياجاتهم الأساسية للبقاء على قيد الحياة”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي السابق “مايك بومبيو” قد وضع قائمة سوداء للحوثيين في 19 يناير، قبل يوم واحد من تولي بايدن منصبه، وأعفت إدارة ترامب مجموعات الإغاثة والأمم المتحدة والصليب الأحمر وتصدير السلع الزراعية والأدوية والأجهزة الطبية من التصنيف، لكن مسؤولي الأمم المتحدة وجماعات الإغاثة قالوا إن هذا لم يكن كافيا ودعوا إلى إلغاء التصنيف.

وتدخل التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن عام 2015 لدعم القوات الحكومية التي تقاتل الحوثيين المتحالفين مع إيران، يحاول مسؤولو الأمم المتحدة إحياء محادثات السلام حيث تواجه البلاد أيضًا أزمة اقتصادية وانتشار لوباء كورونا.

Article Tags

Related Posts